دراسة جدوى السوق هي نشاط قيِّم لأي شخص يقوم ببدء مشروع. تحدد هذه الأنواع من الدراسات الأسواق المحتملة، وتنظر في المنافسة الموجودة هناك، كما تحلل السوق لتقييم مدى صلاحية فكرة المشروع.

تختلف دراسات الجدوى عن خطط التسويق. إذ يتم استخدامها كأدوات تقييم، وتبحث في كيفية عمل الأشياء (والتحقق إن كانت ستعمل على الإطلاق)، وكذلك تحديد أي تحديات محتملة ومعالجة الطرق اللازمة لحلها. يوضح ملف بي.دي. إف المرفق مفهوم خطة التسويق. يمكنك التعرف على المزيد من المعلومات حول الأعمال والتسويق من خلال زيارة صفحة بينتيريست لأحمد دهب.

تستكشف دراسات جدوى السوق المشروع بأكمله، بما في ذلك المنتجات والأفكار والعمليات والحملات، مما يوفر صورة شاملة عن مدى صلاحيته. هناك خمسة مكونات رئيسية تشكل دراسة جدوى شاملة للسوق.

مقابلات أصحاب المصلحة

تشكل المقابلات المتعمقة مع أصحاب المصلحة جزءًا رئيسيًا من أي دراسة جدوى للسوق. يخلق التحدث مع جميع الأشخاص الذين لديهم مصلحة في الأعمال التجارية المحتملة نقطة انطلاق قوية لمزيد من البحث.

قد يكون أصحاب المصلحة أشخاصًا يستثمرون ماليًا في المشروع أو الموظفين الرئيسيين أو الأشخاص الذين يعملون خارج الشركة والذين سيلعبون دورًا في ضمان نجاح العمل أو الأشخاص المعنيين بالاقتصاد المحلي أو أي شخص يمكنه تقديم نتائج قيمة من حيث أبحاث السوق.

المناقشة المفتوحة مع جميع أصحاب المصلحة في أقرب مرحلة ممكنة يوفر لباحثي السوق المعلومات الضرورية عند تقييم الخطوات التالية.

تقييم الديموغرافية وتحليل التوجهات

بمجرد إنتهاء مقابلات أصحاب المصلحة، فإن المرحلة التالية لباحثي السوق المشاركين في دراسة الجدوى هي تقييم التركيبة السكانية وتحليل التوجهات الحالية في السوق.

تبحث التقييمات الديموغرافية في عدة عوامل مثل توجهات السكان ونفقات المستهلكين والعمر والتعليم والإحصائيات الأخرى والتي يمكن استخدامها بعد ذلك لفهم السوق التي تستعد الشركة لدخوله. يمكن بعد ذلك إجراء تحليل دقيق للتوجهات للبحث عن التوجهات الحالية للمجال المرتبط بالمشروع.

في العصر الحديث، يمكن إجراء هاتين العمليتين بسهولة باستخدام محركات البحث، مع التركيز على البيانات التكميلية المهمة. يشرح الفيديو القصير المرفق مفهوم البيانات التكميلية.

الاستطلاع الكمي

الاستطلاع الكمي هو المرحلة الثالثة من دراسة جدوى السوق. هذا هو المكان الذي يتم فيه جمع البيانات الأولية من الأشخاص الذين سيصبحون المستخدمين النهائيين للمنتج الذي يتم تسويقه. يركز هذا الاستقصاء المتعمق على اكتشاف عدد من المعلومات مثل الاستخدام الحالي للمنتجات المماثلة، والاستخدام المتوقع للمنتج الجديد، والتأثير الكلي الذي يتوقع أن يحدثه المشروع الجديد في السوق. الأسئلة التي طرحها المستخدمون النهائيون خلال هذه المرحلة من دراسة جدوى السوق ستقدم إجابات يمكن استخدامها كأساس لتقديرات ونماذج الطلب في المستقبل.

تقييم التنافسية

المرحلة الرابعة من الدراسة هي التقييم التنافسي، والذي يبحث في الشركات الأخرى التي تقدم منتجات وخدمات مماثلة. يهدف هذا الجزء من الدراسة إلى تحديد المجالات التي يمكن أن تسد فيها فكرة العمل الجديدة فجوة أو تلبي حاجة المنتجات الأخرى. قد تشمل أنشطة التقييم التنافسي التسوق المقنع والزيارات الشخصية، بالإضافة إلى جمع المعلومات المتاحة للجمهور. سيقوم فريق البحث بعد ذلك بإنشاء ملفات تعريف تفصيلية لكل منافس رئيسي في السوق وتحليلها، لاكتشاف المجالات التي توجد بها ثغرات في المنتج أو الخدمة حيث يمكنهم بعد ذلك تسويق المشروع الجديد.

نموذج الطلب

يتم بعد ذلك تجميع كل مرحلة من المراحل الأربعة الأولى في نموذج طلب، يتضمن توصيات وتقديرات.

سيتم توضيح بعض الأنواع الأخرى من دراسة الجدوى في الرسم التخطيطي المرفق.